السبت-20 يوليه 2019 - 04:56 م






الاخبار والانشطة

الأربعاء-06 فبراير 2019 - 12:03 م

آفاق التعليمي الاكاديمي/متابعات

تجري الاستعدادات على قدما وساق في مدرسة طلحة بن عبيد الله بالخطابية بمديرية طورالباحة لإقامة حفل تكريمي لأوائل الفصل الدراسي الاول للعام الحالي.

حث مدير المدرسة الاستاذ جلال السويسي في حديثه بان لجنة الحفل قررت تغير موعد الحفل الذي كان سيقام يوم الاحد القادم إلى يوم الخميس القادم الموافق 15فبراير 2019

وأكد السويسي شكلنا لجنة برئاسة الاستاذ فتحي عبداللطيف سالم بالتهيئة والاستعداد وإختيار الموهوبين وإختيار الجائزة ووضع نظام وقواعد تنظيم الحفل وقد غيرت موعد إقامته من يوم الاحد إلى يوم الخميس.

وأردف السويسي في حديثه بإن في الحفل سيقدموا جوائز قيمة للحاصل على المركز الأول من كل صف وهي عبارة عن بدلة وشهادة تقديرية.

وأضاف مدير المدرسة قائلاً : الجوائز متواضعة لكنها لها طابع آخر لدى الطالب بل ستكون بمثابة الوردة المتفتحة بيده ولها دلالة كبيرة بما تولده لدى البقية بل ستخلق نوع من التنافس والمثابرة والاجتهاد .وما نقدمه لفلذات أكبادنا لايعني الثمين بل الاثمن .. لحيث وإن التكريم سيصنع جيل متسلح بالعلم والمعرفة جيل ينافس على المقدمة والبناء .

وتابع حديثه بأننا سبق وإن كرمنا العديد من الاوائل خلال الاعوام الماضية إلأ إن هذا التكريم يختلف عن سابقته لما يعايشه الوطن من مآسي وجراح وظروف استثنائية إلا إننا نتمنى إن يكون بلسماً لتلك المآسي .

ونوه في حديثه بأن ما ستقدم إدارة المدرسة في الحفل من جوائز متواضعة فهي حسب إمكانياتنا .

متطرقاً في حديثه بإن الادارة ستقدم عدة شهائد تقديرية للمعلمين كونهم الشمعة التي أنتجت هذا التنافس وهناك عدة شخصيات حكومية وتربوية وإجتماعية سينالون من التكريم لما قدموه لهذه المدرسة حتى أستقرت تعليمياً .

وماتحقق كان بفضل الله وتوفيقه ثم بمشاركة كانت فعال بذلها قائد وربان سفينة طورالباحة المدير الشاب مدير عام المديرية عبدالرقيب البكيري الذي كثير ما ساعد وتواصل مع الجهات المعنية لترسيخ قواعد العمل التعليمي بالمدرسة ومعه مدير العملية التربوية الذي لايقل جهداً هو الآخر الاستاذ خالد السحيري.

ولاننسى الشخصية الاجتماعية شيخ المنطقة مستشار السلطة المحلية الاستاذ محمد هواش مقبل الذي دائماً ما نجده واقفاً يذلل العديد من الصعوبات ويتفقد المدرسة بين الحين والآخر .

وهناك شركاء لنا في هذا النجاح ولكنهم مجهولين إنهم حاملي الرسالة التعليمية الطاقم التدريسي المتفاني في عمله ومعاهم فئات المجتمع المتفاعل بالمنطقة .

و ختم حديثه مباركاً للجميع مناشداً بقية الاسرة بتشجيع أولادهم على التعليم والتنافس على المراكز الاولى قائلاً لا استقرار بدون تعليم ولا أمن في مجتمع جاهل .

*من بليغ السروري