السبت-23 مارس 2019 - 07:10 ص






الاخبار والانشطة

الإثنين-25 فبراير 2019 - 05:26 م

آفاق التعليمي الاكاديمي/خاص

تودع ثانوية بلقيس للبنات بلودر وتخسر في آن واحد هامة تربوية كبيرة وبقدر ما احتفلت لتكريم اوائل طالباتها فهي تحتفل كذلك لتبكي وتودع إدارتها المتمثلة بالأستاذة سماح مبارك الهبه مديرة الثانوية التي هي على وشك الدخول في حياتها الخاصة والانتقال إلى عش الزوجية فهنيئا لها !

وعلى خلفية هذا احتضنت ساحتها بيومنا هذا الاثنين الموافق احتفالية تجلت من خلالها الفرحة التي اختلطت فيها دموع معلمات وطالبات ثانوية بلقيس التي ودعت الاستاذة سماح مبارك الهبه الوداع الأخير !!

وفي الحفل الذي رعاه وحضره الاستاذ ناصر عوض موسى العزاني مدير مكتب التربية والتعليم م/ لودر وكوكبة تربوية من رؤساء اقسام المكتب ومجالس آباء وامهات تقدمت الاستاذة سماح مبارك الهبه مديرة ثانوية بلقيس للبنات مرحبة بضيوفها الكرام ،مباركة التفوق والنجاح الكبير لا وائل طالبات ثانوية بلقيس للبنات قائلة في كلمتها التي القتها بساحة ثانوية بلقيس انه لمن دواعي الشرف لنا جميعا أن نشارك بناتنا الطالبات المتفوقات فرحتهن في هذا اليوم بما حققن من نجاح وتفوق لم يكن وليد الصدفة ، وإنما كان نتيجة لثمرة جهد وسهر ومثابرة وعمل دؤوب ، استحققن من خلال هذا التكريم الذي يعد حافزا لنا كقيادة لهذا الصرح ، ويحق لأسرهن كذلك أن تفخر بهن وبإنجازهن الذي جاء ليرسم اجمل صورة في تاريخ حياتهن التربوية والعلمية ، فالرهان اليوم عليكن يكبر ، والأمل فيكن حاضر ومتجدد فهذه المديرية الحبيبة محتاجة لطاقاتكن وجهودكن المستقبلية لبنائها البناء القوي الراسخ والمتين والقادر على مواجهة الصعاب مهما عظمت ٠٠٠ مختتما حديثها بالدعاء والتشهيد لمن يخلفها رافعة رأسها باسطة كفيها قائلا ٠٠٠٠٠٠٠ اللهم اني استودعتك هذا الصرح صرح بلقيس بمعلماته وطالباته أن تحفظه وتجعله شعلة لا تنطفئ .

تحدث الاستاذ ناصر عوض موسى العزاني مدير مكتب التربية والتعليم ناقلا لهم تحياته واعتذار مدير عام المديرية الاستاذ عوض علي النخعي عن عدم حضوره مشيدا بدور إدارة ومعلمات وطالبات ثانوية بلقيس للبنات بلودر متمثلة في الاستاذة سماح مبارك الهبه مديرة الثانوية ، والاستاذة وئام ناصر عوض موسى وكيلة الثانوية مرحبا بكل الحضور الذين ساهموا وشاركوا في إنجاح احتفالية هذا اليوم معربا في كلمته بأن الاحتفالية تأتي تكريم لأوائل طالبات ثانوية بلقيس تشجيعا لهن وتأكيدا على جهودهن الكبيرة اللاتي بذلنها والتي أثمرت بنيلهن النجاح والتفوق الكبير ، فنحن سعداء اليوم كثيرا بأن نكرمكن لا نكن عنوان ونموذج للتعليم الراقي ويحق لكن التفاخر ولأمهاتكن وآبائكن الاعتزاز فيما وصلتن اليه وفي الختام نرفع لكن أسمى آيات التهاني والتبريكات القلبية على نيلكن الدرجات العالية والشرف العلمي المتميز !!

من* الخضر البرهمي*