الأربعاء-26 يونيو 2019 - 08:40 ص






الاخبار والانشطة

الإثنين-31 ديسمبر 2018 - 10:59 ص

آفاق التعليمي الأكاديمي /خاص

أقيمت  صباح يوم امس امام مبنى وزارة التربية والتعليم بالعاصمة المؤقتة عدن وقفة سلمية  بمشاركة أكثر من 150 معلم من أبناء المحافظات المحررة العاملين بالمحافظات الغير محررة , طالبوا من خلالها معالي وزير التربية والتعليم الدكتور عبدالله الاملس بضرورة استكمال إجراءات النقل المالي بعد أن تم توزيعهم إداريا علي المحافظات المحررة بداية العام 2017 .
 .
وخلال الوقفة رفع المشاركون لافتات تطالب الوزير باستكمال إجراءات النقل المالي وتعويض المحافظات المنقولين منها بدرجات وظيفية خصما على موازنة المحافظات المحررة وكذا صرف المرتبات المتأخرة واعتماد الزيادة 30 % المقرة من مجلس الوزراء -  غلاء معيشة وبأثر رجعي اعتبارا من سبتمبر 2018 
 الدكتور عبدالله الاملس معالي  وزير التربية والتعليم وأثناء لقائه بممثلي المعلمين أكد بأن الوزارة حريصة على استمرار العملية التربوية والتعليمية بالمحافظات الغير محررة وتلقى عدد من المخاطبات من محافظي تلك  المحافظات تطالب  بضرورة عودة المعلمين إلى مدارسهم في مديريات المحافظات التي تم تحريرها فقط .
 
 أما بالنسبة لعملية النقل الإداري  الذي تم في بداية العام 2017 فقد أكد الاملس  بأن النقل مؤقت .

وأشار في حديثة الى أنه بسبب نزوح المعلمين من المحافظات الغير محررة فقد تم استيعابهم كنازحين وتم توزيعهم على المحافظات المحررة لغرض استلام مرتباتهم المتوقفة منذ عامين ونصف ... كما وجه بتكليف الأخ الدكتور فضل امطلي - وكيل قطاع التعليم بالوزارة  بالجلوس مع ممثلي المعلمين والخروج بمقترحات تعالج مسألة النقل .

وأضاف إلى أن الوزارة خاطبت الحكومة باعتماد درجات وظيفية بديلة للمحافظات الغير محررة وفي حال  اعتمادها ستبدا عملية النقل شريطة أن تكون اولوية النقل لمن تم توظيفهم خلال الأعوام من  2003 ومادون  .


علي سليمان واصل نائب مدير عام التربية والتعليم بالبيضاء وأحد النازحين   أدلى بتصريح خلال الوقفة السلمية  قال فيه :
 شاركنا  مع المعلمين اليوم الوقفة السلمية وبطريقة  ديمقراطية كتعبير عن حرية الرأي تضامنا مع أخوتنا المعلمين  .

 وأكد واصل  في حديثة على  أن الوقفة التي نظمها المعلمون لاتعد استهداف لمعالي وزير التربية والتعليم  او أي من القيادات التربوية بالوزارة  إنما لإيصال مطالب المعلمين  بطريقة حضارية وتربوية .

وأضاف  جاءت هذه الوقفة  بعد أن تم مطالبة المعلمين بالعودة لمزاولة أعمالهم بمدارس مديريات المحافظات الغير محررة وكذا بسبب توجيهات حصر الراتب وعدم صرفة إلا بمباشرت عمل من تلك المحافظات .

وأردف قائلا نستغرب في الوقت نفسه أن يتم مطالبة المعلمين (الحلقة الأضعف )بالعودة ,  في الوقت الذي ماتزال  فيه تلك المحافظات غير آمنة كليا وغير محررة .

وناشد  في ختام حديثه  الوزير  ومحافظي المحافظات ومدراء مكاتب التربية إلى الأخذ  بعين الاعتبار الآثار النفسية والأوضاع المعيشية   الذي يمر به المعلمون  في ظل الأوضاع المأساوية  والمعارك  التي تشهدها تلك المحافظات .