الأحد-29 نوفمبر 2020 - 11:14 ص






الاخبار والانشطة

الأربعاء-21 أكتوبر 2020 - 07:34 م

افاق التعليمي الاكاديمي/خاص مريم بارحمة

حصدت الباحثة "انتصار علوي حسن السقاف " درجة الدكتوراه بامتياز على أطروحتها الموسومة ب: "جودة التعليم المدرسي وٱثاره في بناء الشخصية السوية للطالب : دراسة سوسيولوجية (ميدانية) من وجهة نظر مدراء المدارس في محافظة لحج مديرية الحوطة "،
المقدمة إلى قسم علم الاجتماع كلية الآداب جامعة عدن، بعد المناقشة العلنية التي احتضنتها كلية الآداب جامعة عدن صباح يوم الأربعاء 21 أكتوبر 2020م.

وتكونت لجنة المناقشة العلنية من:
الأستاذ الدكتور حمود صالح العودي (رئيسا ومناقشا خارجيا. جامعة صنعاء)، والأستاذ الدكتور فضل عبدالله يحيى الربيعي (عضوا ومشرفا علميا. جامعة عدن)، وأستاذ مشارك الدكتور محمد عوض الطيار (عضوا ومناقشا داخليا .جامعة عدن) .

هدفت الدراسة إلى : التعرف على أثر جودة التعليم المدرسي في بناء الشخصية السوية للطالب.
وتسعى الدراسة للإجابة على عدة تساؤلات منها:
- ما معايير جودة التعليم التي ينبغي تطبيقها في مدارس التعليم العام؟
- ما الصفات الشخصية السوية للطالب في مدارس التعليم العام؟
- ما مدى تطبيق معايير جودة التعليم المدرسي في مدارس محافظة لحج من وجهة نظر مدراء المدارس؟
- ما درجة اكتساب الطلبة لصفات الشخصية السوية في مدارس محافظة لحج من وجهة نظر مدراء المدارس؟
- ما مدى تأثير جودة التعليم المدرسي في بناء شخصية الطالب في مدارس محافظة لحج من وجهة نظر مدراء المدارس؟

بينما تكمن اهمية الدراسة: بأنها تسلط الضوء على جودة التعليم وبناء الشخصية السوية للطالب كدراسة تربوية سوسيولوجية وذلك ان التعليم وبناء الأفراد لا يتم بصورة احادية منفردة وانما يتم في ظل بيئة اجتماعية ونفسية وتربوية في أعلى مستوياتها من الجودة.

ولتحقيق أهداف الدراسة استخدمت الباحثة المنهج الوصفي، وطبقت الدراسة على مدراء مدارس مديرية الحوطة بمحافظة لحج ووكلائهم والبالغ عددهم (30) مديراً ووكيلاً، (15) من المدراء والمديرات، و(15) من الوكلاء والوكيلات.
وقسمت الباحثة الدراسة إلى ستة فصول: تناولت في الفصل الأول : الاطار المنهجي للدراسة، واستعرضت في الفصل الثاني: سوسيولوجية التعليم، بينما تطرقت في الفصل الثالث إلى: جودة التعليم المدرسي وبناء الشخصية، وتناولت في الفصل الرابع: الملامح العامة للتعليم في اليمن محافظة لحج، وشمل الفصل الخامس على: اجراءات الدراسة الميدانية، اما الفصل السادس والأخير تناولت فيه الباحثة نتائج وتوصيات الدراسة والمقترحات.

وخرجت الدراسة بعدد من النتائج منها:
- توصلت الدراسة إلى إعداد قائمة بمعايير جودة التعليم المدرسي بلغت (49) معيار، وتوزيعها على ثمانية مجالات هي: القيادة المدرسية والموارد البشرية، الإرشاد المدرسي القيمي والإعداد للحياة، البيئة المدرسية، عملية التعليم والتعلم، التقييم والتقويم، المشاركة المجتمعية، حقوق الأطفال وتكافؤ الفرص، إدارة الجودة والتحسين المستمر .
- توصلت الدراسة إلى إعداد قائمة بالسمات الشخصية السوية التي يمكن تنميتها وبنائها في طلاب المدارس وعرضها على المحكمين والتحقق من صدقها والخروج ب (53) سمه موزعة على اربعة مجالات هي : ( سمات تقدير الذات والاتزان الانفعالي، سمات إنجاز المهمات، السمات الإبداعية، السمات القيادية).
-كشفت الدراسة أن جميع مجالات جودة التعليم لا تطبق في مدارس مدينة الحوطة محافظة لحج من وجهة نظر مدراء المدارس والوكلاء.
- بينت الدراسة أن جميع المجالات الخاصة بالسمات الشخصية السوية لطلبة مدارس مدينة الحوطة كانت غير متوافرة من وجهة نظر مدراء ووكلاء تلك المدارس.

ومن خلال النتائج خلصت الباحثة إلى عدد من التوصيات منها:
- ضرورة تطبيق معايير الجودة في جميع مدارس محافظة لحج.
- ضرورة التركيز على تنمية السمات الشخصية السوية للطلبة في جميع الصفوف والمراحل الدراسية في مدارس محافظة لحج.
- ضرورة تدريب المعلمين على مهارات تنمية السمات الشخصية السوية لدى طلابهم.
- ضرورة إجراء التقييم الذاتي لكل مدرسة وفق معايير الجودة.

وأشادت لجنة المناقشة العلنية بأهمية وحيوية الدراسة العلمية، كموضوع من المواضيع المهمة لنهوض بالتعليم وبناء شخصية الطالب السوية، وأثنت لجنة المناقشة على مجهود الباحثة العلمي ، وتميزها وإبداعها في الطرح التحليل، والمجهود الذي بذلته الباحثة في الدراسة، وأقرت اللجنة قبول الأطروحة العلمية ومنح الطالبة الباحثة انتصار علوي حسن السقاف، درجة الدكتوراه في علم الاجتماع، واعتبرت الرسالة رافد علمي نوعي ومتميز لمكتبة جامعة عدن ومكتبات الجامعات العربية.

حضر المناقشة الأستاذ فضل محمد الجعدي (عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي ومساعد الأمين العام في الأمانة العامة للمجلس الانتقالي الجنوبي)، والدكتور محمد سعيد الزعوري (مدير عام مكتب التربية والتعليم م/ لحج)، والدكتور هشام السقاف (مدير عام التخطيط الدولي بمحافظة لحج)، وعدد من موظفي مكتب التربية والتعليم م/ لحج، ورؤساء الأقسام العلمية بكلية الآداب جامعة عدن، والأكاديميين من الأساتذة والباحثين والمهتمين والتربويين والاعلاميين، وأقرباء وزملاء وزميلات وصديقات الباحثة.

وتعمل الباحثة مديرة إدارة الجودة والاعتماد المدرسي في مكتب التربية والتعليم محافظة لحج، ومدربة وناشطة مع منظمات المجتمع المدني.