الأربعاء-21 أبريل 2021 - 05:28 ص






الاخبار والانشطة

الثلاثاء-16 مارس 2021 - 11:17 م

افاق التعليمي الاكاديمي/خاص

بحث وزير التربية والتعليم الأستاذ طارق سالم العكبري، اليوم الثلاثاء بالعاصمة عدن، تدخلات الجمعية الكويتية للإغاثة في القطاع التربوي والتعليمي.

وثمن الوزير العكبري جهود وتدخلات الجمعية الكويتية باليمن في دعم العملية التربوية والتعليمية من خلال تنفيذها للعديد من المشاريع في إعادة تأهيل وتجهيز البنية التحتية للمدارس والمؤسسات التعليمية، والتي كانت آخرها دعم المؤسسة العامة لمطابع الكتاب المدرسي بثلاث وحدات فرز الألوان CTP.

واكد الوزير على تطلع وزارة التربية والتعليم إلى تعزيز الشراكة والتعاون مع جمعية الإغاثة الكويتية، باعتبارها شريك رئيسي في الحقل التعليمي، وامتدادا لدعم دولة الكويت لبلادنا في عدة مجالات والتي أهمها القطاع التربوي.

وناقش وزير التربية خلال اللقاء خطة عمل جمعية الإغاثة الكويتية خلال المرحلة المقبلة، وتوسيع أنشطة برامج ومشاريع الجمعية في اليمن على صعيد البنية التحتية أو فيما يتعلق بدعم المعلمين والمساهمة في التخفيف عنهم وتأهيلهم، وتحديد الأولويات من الاحتياجات في الوزارة.

من جانبه تطرق نائب مدير الجمعية الكويتية للإغاثة الدكتور عادل عبدالله باعشن إلى أبرز تدخلات الجمعية في القطاع التربوي والتعليمي منذ العام 2015م في إعادة تأهيل وترميم عدد من المدراس الحكومية وتوسعتها من خلال بناء فصول دراسية وتجهيزها ودعم المؤسسة العامة لمطابع الكتاب المدرسي.

مشيرا إلى أن التدخلات الحالية تعد بصورة طارئة نظرا للأوضاع التي يمر بها اليمن وذلك من أجل تغطية العجز الحكومي في عدد من الجوانب بصورة مؤقتة، مؤكدا استمرار دعم الجمعية الكويتية لليمن في كافة المجالات.

حضر اللقاء القائم بأعمال وكيل قطاع المشاريع والتجهيزات بوزارة التربية والتعليم الدكتور محمد عمر باسليم، والوكيل المساعد لقطاع التعليم بالوزارة محمد علي لملس، وحسن باهارون من الجمعية الكويتية للإغاثة.

من/ الإعلام التربوي